خريجي برنامج القيادات الشابة

حرص مشروع سلام على الإستثمار في طاقات الشباب من ذوي الإمكانات والمواهب العالية في خدمة وطنهم وتوظيف مهاراتهم بما يعزز الصورة الذهنية والتأثير الإيجابي للمملكة دوليا، أوجبت على المشروع الحرص على بناء برنامج تأهيل القيادات الشابة للتواصل العالمي، وفق أفضل الممارسات المحلية والدولية، للإسهام في إعداد شباب مؤهّل لتمثيل الوطن في المحافل الدولية خرج مشروع سلام للتواصل الحضاري شبابا من برنامج القيادات الشابة للتواصل العالمي في النسخ الماضية شاركوا في أكثر من 110 محافل دولية، أُقيمت في أكثر من 32 دولة قدموا خلالها أكثر من 30 ورشة عمل .